ابراج

 

العاب

 

صور

 

مسلسلات

 

افلام

 

فيديو

 

اغاني

 

الرئيسية

 

 
 
 
 
 

 

 

استخدموا الأطفال و " اللواطة " .. القبض على عصابة تنتحل صفة أمن جنائي بحلب وتبتز المواطنين

26.12.2009

ألقى فرع الأمن الجنائي بحلب القبض على عصابة " كبيرة " كان أفرادها ينتحلون صفة عناصر في الأمن الجنائي ويحتالون على المواطنين بعد أن ينصبوا لهم فخاً " جنسياً ".

وعلم عكس السير من مصادر مطلعة أن جنائية حلب قبضت على 16 شخصاً من أفراد العصابة ، ولايزال البحث مستمراً عن زعيم العصابة وثلاثة أشخاص آخرين متوارين عن الأنظار .

وقال مصدر مطلع لـ عكس السير  : "  كان أفراد العصابة يستأجرون سيارات ، ويختبؤون في حارات مظلمة ، ويدفعون بطفل إلى إحدى السيارات الفاخرة ، حيث يعرض الطفل نفسه على السائق من أجل ممارسة " اللواطة " مقابل مبلغ مالي يدفعه صاحب السيارة للطفل " .

وتابع " أثناء ذلك ينزل أفراد العصابة ويلقون القبض على صاحب السيارة بحجة أنهم من الجنائية وبأنهم وضعوا الطفل كشرك للقبض على بعض اللواطين ، و يضعون الأصفاد بيد الشخص ، ويتوجهون بسيارتهم باتجاه فرع الأمن الجنائي ".

وأضاف " قبل أن يصلوا  إلى الجنائية ، يفاوضون الشخص ويأخذون منه مبلغاً من المال مقابل إطلاق سراحه ".

وعلم عكس السير أن العصابة نفذت مئات العمليات في أماكن راقية في حلب ، وتفاوتت المبالغ التي قبضوها من المواطنين بين 50 و500 ألف ليرة سورية ".

وتبين أثناء التحقيق أن معظم المقبوض عليهم من أرباب السوابق ، وبعضهم مطلوب للعدالة بتهم مختلفة ، منها الدعارة والسرقة وتعاطي وترويج المخدرات .

ولاتزال التحقيقات جارية مع المقبوض عليهم ، فيما لم تتمكن الجنائية بعد من القبض على " زعيم العصابة " وعلى أفراد آخرين ، بعضهم مقيم في العاصمة دمشق .

علاء حلبي عكس السير

 

 

 
 
 
 
 
 

E-mail    info@amouda.com

Webstats4U - Free web site statistics