Beşê Kurdî

 

ابراج

 

العاب

 

صور

 

افلام

 

فيديو

 

اغاني

 

الرئيسية

 

 
    
 

 

 
 

حملة ساخرة لترشيح هيفاء وزيرة لخارجية مصر

 

عبر شباب مصريون على موقع “الفيس بوك” عن استيائهم من ترك نبيل العربي منصب وزير الخارجية لشغل أمين عام جامعة الدول العربية، ودعوا إلى اختيار المغنية اللبنانية هيفاء وهبي بديلا له؛ للتعبير بشكل ساخر عما وصفوه بـ”الحالة المضطربة”، التي تعيشها سياسات الخارجية المصرية.

وقال الشباب في صفحة دشنوها لهذا الغرض بعنوان “حملة ترشيح هيفاء وهبي وزيرة للخارجية المصرية”: “الحكومة رأت أن ما يقوم به نبيل العربي لاستعادة مكانة مصر الخارجية غير كافٍ، فقررت الاستغناء عنه والبحث عن وجه آخر، ونحن نرشح لها هيفاء”.

وأكد الشباب في كلمة سجلوها بصفحتهم على أنها ساخرة، مشيرين إلى أنها لا تستهدف شخص المغنية اللبنانية، قدر تعبيرهم عن السياسة المضطربة التي تعيشها السياسة الخارجية المصرية.

وتفاعل مع الصفحة كثير من أعضاء موقع “الفيس بوك” الذين كتبوا بشكل ساخر عن رؤيتهم لما يمكن أن تقوم به هيفاء حال توليها المنصب، وقال العضو “مصري أصيل”: “آه لو هيفاء بقت وزيرة للخارجية، هتبقى مصر القطب الأوحد في العالم”.

وأشترط حسن الهلالي لموافقته على دعم هيفاء لهذا المنصب، أن يكون هو رئيس الوزراء، أما العضو “حلزون الطيب” فقد رأى أن منصب وزيرة الداخلية يناسبها أكثر من وزارة الخارجية التي رشح لها هذا سولاف فواخرجي.

غير أن هذا الرأي لم يجد قبولا عند العضو “تيتو” الذي قال: “يا أخ حلزون مصر هتبقى علاقتها طيبة بكل دول العالم لو هيفاء بقت وزيرة خارجية“.

وتخيلت “صافي” لو أنها تقلدت المنصب، وطلبت من الأعضاء تخيل رسالة ستبعث بها للقذافي، فقال العضو أحمد فاكتور: “هتغنيلو بوس الواوا”، وقالت “بوسي كات “: “هتقولوا أنت قلبك قاسي أوي أوي أنت مش بتحس كده وكده”.

ويبدو أن هذا الطابع الساخر لم يصل إلى العضوة “سبايكي” التي خرجت بتعليق: “إزاي نرشحها وزيرة للخارجية وهي مش مصرية أصلا”.