ابراج

 

العاب

 

صور

 

مسلسلات

 

افلام

 

فيديو

 

اغاني

 

الرئيسية

 

 
 
 
 
 

 

 

يتنبؤون كارثة كونية عام 2012 ستنهي العالم.

بينما تنجلي من مخيلتنا التنبؤات بشأن العام 2000 وما أثير حوله من نهاية للعالم , بدأت تسري إلينا تكهنات بشأن نهاية دورة الحياة في 2012.

فالبعض يرىأن حلول عام 2012 يبشر بعهد جديد , بينما يرى آخرون أن هذا العام هو لا محالة نهاية دورة الكرة الأرضية , وهو أمر تناقلته الكثير من الكتب والمواقع الإلكترونية التي تضع على صفحاتها ساعات توقيت تنازلي ليوم 21 ديسمبر/كانون الأول 2012 , وهو اليوم الموعود.

ويشير هذا التاريخ إلى نهاية دورة الحياة لدى حضارة المايا , والتي يبلغ طولها 5126 سنة.
ولطالما عرف عن حضارة المايا شغفهم بالفلك ومعرفتهم له معرفة عميقة.

ولم يعرف حتى الآن ما إذا كان اختيار هذا اليوم بالذات بسبب حدوث كارثة كونية ستنهي العالم , وهو ما أشعل فتيل عدد من النظريات بشأن نهاية الكون.

ونقلت "شبكة سي آن آن" الإخبارية عن ديفيد ستورات - مدير مركز "ميسوأمريكا" في جامعة تكساس قوله "هناك الكثير من الناس ممن يعتقدون أن نهاية الكون مرتبطة باعتقادات المايا ,وهذا أمر غير صائب , لأنه لم يكن هناك أي حكيم من شعب المايا , ذكر هذا الأمر."

وعلى صعيد آخر . إذا ما قمت بإدخال الرقم 2012 في أي من محركات البحث على شبكة الإنترنت , فإنك ستجد الكثير من المواقع المتعلقة بهذا الموضوع , فبعضها يقدم إرشادات حول كيفية النجاة من هذا اليوم , والبعض الآخر يعطي تعليمات بشأن ما يجب أن ترتدي , ومنها قمصان كتب عليها "2012 .. النهاية" أو "قيامة 2012".

وتقول عدد من النظريات "إن الأرض في ذلك اليوم ستبدأ بالدوران العكسي , كما أن هذا اليوم سيشهد الكثير من العواصف الشمسية التي ستؤدي إلى فوران البراكين وذوبان الثلوج".

يذكر أن يوم 21 ديسمبر/كانون الأول 2012 يتوافق مع يوم انقلاب الشمس في الشتاء , كما أن هذا اليوم سيشهد توازي الشمس مع مجرة درب التبان.

والله سبحانه وتعالى اعلم بكل شيء ولا احد بإمكانه معرفة الغيب .. فالحمد لله .. والشكر لله دائما .. وسبحانه على كل شيء ..

 

 
 
 
 
 
 

E-mail    info@amouda.com

Webstats4U - Free web site statistics